وَرْجْلاَنْ لِلْعُلُومِ وَالمَعْرِفَة
منتديات ورْجلان للعُلوم والمعرِفة
mogx.3oloum.org
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم،
يرجي التّكرم بالدخول إن كنت عضوا معنا،
أو التسجيل إن لم تكن عضوا وترغب في الانضمام إلى أسرة المنتدى.

الحركات النباتية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

07082010

مُساهمة 

الحركات النباتية




إذا كانت الحركات الحيوانية معتمدة على الجملتين العصبية والعضلية ومتميزة بسرعة الاستجابة للمؤثرات الخارجية، فإن الحركات النباتية plant movements تعتمد كلّية على التنسيق الكيميائي الداخلي، وعلى ربطه بالنمو growth من جهة، والتنامي development من مرحلة إلى أخرى من جهة ثانية، لذا فهي تتصف بالبطء والتركيز على بعض الأعضاء الحساسة بالمنبهات، أو المؤثرات الخارجية، من دون غيرها.

تقع الحركات المحرضة بالمؤثرات الخارجية في ثلاث مجموعات: حركات الانتحاء tropisms، حركات التراتب taxis، حركات الانضغاط nastics.

حركات الانتحاء أو الانتحاءات

الانتحاء[ر] توجه نشط غير طوعي، لعضوية أو لجزء من عضوية، يؤدي إلى الانحناء أو الدوران (نتيجة اختلاف في الضغط الانتباجي الخلوي، أو تباين في أطوال جدران الخلايا) الإيجابي أو السلبي نحو مؤثر خارجي كالضوء أو الحرارة أو بعض العوامل الكيميائية. يتعذر التمييز بين الحركات الانتحائية والحركات التراتبية taxisisms في العضويات المتحركة.

نماذج من الانتحاءات الايجابية: تتمثل بالانتحاء الضوئي phototropism للسوق والأغصان والأوراق، وبالانتحاء الأرضي geotropism للجذور الرئيسية بجميع أشكالها، وبالانتحاء الكيميائي chemotropism نحو المواد المغذية المفرزة من الكوة في البييضة أو من خيوط العفن أو حبات الطلع أو الجذور أو الأنابيب الطلعية، والانتحاء المائي hydrotropism لجميع الجذور والأنابيب الطلعية، والانتحاء اللمسي thingomotropismلمحاليق البازلاء ومجسات الندية Drosera الآكلة للحشرات.

نماذج الانتحاءات السلبية: تتمثل بالانتحاء الضوئي للجذور بجميع أشكالها، وبالانتحاء الأرضي للسوق الرئيسة بجميع أشكالها، وبالانتحاء الأكسجيني أو الهوائي aerotropism للأنابيب الطلعية بجميع أشكالها.

نماذج الانتحاءات المعتدلة: تتمثل في توجه النمو أفقياً بزاوية (90) درجة عمودية على الجاذبية الأرضية للسوق الزاحفة والجذامير والفلقات.

نماذج الانتحاءات الزاوية: تتمثل في توجه النمو وفق زاوية تحددها محصلة الجاذبية الأرضية للسوق والجذور الثانوية.

حركات التراتب

تتمثل حركات التراتب بانتظام وحيدات الخلية والمتعضيات الكثيرات الخلايا النباتية أوالحيوانية و توجهها بطريقة غير طوعية مبدلة مواضعها استجابة لمؤثر خارجي وبتوجيه منه. يُتحدث في هذا المجال عن تراتب إيجابي وتراتب سلبي. وتُصنف حركات التراتب اعتماداً على طبيعة المرتب الخارجي.

نماذج حركات التراتب الايجابي: تتمثل في التراتب الضوئي phototaxis للأوغلينا وللصانعات اليخضورية الخلوية. والتراتب الكيميائي chemotaxis لنطاف الكبديات والحزازيات والسرخسيات التي تسبح نحو المفرزات الكيميائية المتحررة من البييضة، وللجراثيم التي تتحرك نحو المواد الغذائية المختلفة، والتراتب الهوائي aerotaxis للجراثيم الهوائية التي تتحرك نحو الأكسجين، والتراتب الأرضي geotaxis ليرقات البلانولا Planula التي تتوجه نحو القعر، والتراتب المغناطيسي magnetotaxis لبعض الجراثيم، والتراتب الدفقي rheotaxis الممثل بحركة البلاناريا Planaria بعكس تيار الماء

نماذج حركات التراتب السلبي: تتمثل في نفور دودة الأرض والصرصور من الضوء في التراتب الضوئي، وتحاشي الحشرات المبيدات الحشرية ونفور البعوض من المركبات الكيميائية في التراتب الكيميائي، وتوجه يرقات الإيفيرا Ephyra بعيداً عن قاع البحر.

حركات الانضغاط: هي حركات ناتجة عن انضغاط عضو نباتي أو مجموعة من الخلايا استجابة لمؤثر خارجي ينتج عنه تبدل في الإنتباج أو النمو. يجري توسيع انتشار بعض الحركات الصغيرة بطريقة نموذجية بوساطة البنية الخاصة للخلايا المتأثرة.

تتمثل حركات الانضغاط الليلي nyctinasty بانغلاق ونوم بعض الأزهار والأوراق حين قدوم الليل، وتنعكس حركات الانضغاط الضوئي photonasty بتفتحها عند طلوع النهار استجابة للشدة الضوئية. في حين تتأثر حركات الانضغاط الحراريthermonasty بارتفاع درجة الحرارة.

تتولد حركات الانضغاط بوساطة مؤثرات خارجية و توجه بوساطة نسج داخلية: فالانضغاط التحتي hyponasty الموجه بنمو السطح السفلي للبتلات يُغلق أزهار الزنبق في الليل، والانضغاط الفوقي epinasty الموجه بنمو السطح العلوي للبتلات يفتحها في النهار. والانضغاط اللمسي haptonasties يكون فيها اللمس هو المؤثر الخارجي, وتظهر النباتات الآكلة للحشرات أكثر الحركات الانضغاطية اللمسية دقة وإتقاناً في المملكة النباتية.

والانضغاط الصدمي seismonasty أكثر أشكال الحركات النباتية سحراً وإقناعاً لأنه يتضمن استجابة سريعة و مُتقنة. تتمثل الصدمة بضغط قوي أو ضربة تحدث تبدلاً فجائياً في درجة الحرارة أوفي شدة الضوء. فإذا صُدمت الوريقات في قمة نبات المستحي Mimosa pudica فإنها تنطوي نحو الأعلى في بضع ثوانٍ، وإذا كان المؤثر قوياً أو مستمراً فإن أشفاعاً حساسة من الوريقات تنطوي نحو الأعلى مما يشير إلى أن المؤثر قد مر عبر النبات بكامله وأدى إلى تدلي معلاق الورقة. يمر المؤثر بالاتجاه المعاكس إذا نُبه الساق. ويُعتقد أن المؤثر يُبث بوساطة هرمون يمر خلال الخشب مترافقاً في أثناء مروره بتبدلات كهربائية من دون أثر لجملة عصبية.

ويحتوي عدد من أوراق ووريقات نباتات الفصيلة القرنية كالبرسيم والمستحي على بُنى أو تراكيب تُدعى الوثارات أو الوسادات pulvinus . والوثارة أو الوسادة انتفاخ في قاعدة معلاق الورقة أو الوريقة يحتوي على خلايا برنشيمية كبيرة. تؤدي التغيرات في الضغط الإنتباجي لهذه الخلايا إلى عمل الوثارة أو الوسادة كمفصل في حدوث الحركة.

فنبات المستحي Mimosa حساس للّمس إضافة إلى مؤثرات خارجية أخرى متنوعة ومتعددة. فهو يظهر حركات نوم طبيعية لكنه يستجيب بسرعة كبيرة للصدمة.

دياب أبو خرمة

Admin
Admin

عدد المساهمات : 395
تاريخ التسجيل : 10/03/2010

http://mogx.3oloum.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

الحركات النباتية :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى